الخميس, يناير 27, 2022

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

الاتحاد الامريكي يخطط لثورة بعد الفشل في التأهل إلى المونديال

تعهد سونيل جولاتي، رئيس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم، بمراجعة ‘متعمقة’ وشاملة بعد إخفاق الفريق الوطني في بلوغ نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وقال جولاتي بعد مشوار مخيب في التصفيات انتهى بهزيمة خارج الأرض أمام ترينداد وتوباجو، إنه ستتم مراجعة كل ظروف الإخفاق.

وقال عبر دائرة تلفزيونية: ‘نجري مراجعة بعد كل مسابقة كبرى، سواء بعد نجاح أو فشل وستكون المراجعات أعمق بالطبع بعد الإخفاق في التأهل لكأس العالم لأول مرة منذ 28 عاما، وسنرصد كل شيء’.

وسيكون البحث عن مدرب جديد على رأس الأولويات بعد استقالة بروس أرينا، يوم الجمعة.

لكن جولاتي أكد الحاجة أيضا لمراجعة سبل تطوير اللاعبين، وطرق التدريب والحكام.

وأضاف: ‘نحتاج لتغييرات كبيرة وسنأخذ وقتنا ولسوء الحظ لدينا الكثير من الوقت قبل خوض مباريات رسمية مجددا’.

وقال جولاتي، الذي يتولى منصبه منذ 2006 ، إنه يتحمل مسؤولية الفشل في التأهل لكأس العالم لكنه لا يخطط للاستقالة.

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات