الجمعة, يوليو 1, 2022

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

الحزب الإسلامي يدعو الى التهدئة في كركوك وعدم الانجرار نحو صراع داخلي لا رابح فيه

قال الحزب الإسلامي العراقي، انه يتابع باهتمام وقلق كبيرين، الاخبار والتصريحات التي تتحدث عن وجود تصعيد ينذر بازمة خطيرة لا تحمد عقباها في محافظة كركوك.
واكد الحزب في بيان، ان ما يثار اليوم من تصاعد لغة التهديد، والتلويح بالقوة العسكرية، ووقوع بعض الممارسات السلبية تجاه مكونات معينة، امر مرفوض، وينذر بالخطر القادم مشددا على ان السلاح لم يكن يوما الا وسيلة للخراب والدمار والصراع الذي لن يجني منه احد الا الأذى.
وطالب الحزب كافة الاطراف السياسية والحكومة العراقية لاتباع لغة التهدئة، وانتهاج سبيل الحوار لحل المشاكل العالقة موضحا ان حل ملف استفتاء اقليم كردستان يجب الا يكون مبررا لاندلاع نزاع داخلي واقتتال وان وقع فسيكون ثمنه باهضا من ارواح ابناء شعبنا وامنهم واستقرارهم.

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات