الخميس, ديسمبر 2, 2021

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

الخارجية العراقية: نتابع آثار العمل الإرهابي في دمشق والذي قتل نحو 40 عراقيا

 

أعلن العراق أن أربعين من أبنائه قتلوا وأصيب 120 أخرين باستهداف حافلات يستقلونها بمنطقة باب صغير بالعاصمة السورية دمشق.

وأفاد بيان صادر عن الخارجية العراقية، اليوم السبت، بأنها “تتابع، وبجهود مستنفرة من خلال سفارة جمهورية العراق في دمشق، العملية الارهابية المجرمة التي استهدفت الزائرين العراقيين  للمراقد المقدسة في منطقة باب الصغير بدمشق، حيث تشير الإحصاءات الأولية إلى سقوط قرابة الأربعين شهيداً عراقياً ومئة وعشرين جريحاً بعد استهداف باصاتهم بعبوات ناسفة”.

وأضافت أنها شكلت خلية أزمة بالتعاون مع السلطات السورية “لإحصاء أسماء كافة الشهداء والجرحى إضافة إلى العمل السريع لتوفير طائرة لنقل جثامين الشهداء”.

وكان تفجيران انتحاريان قد وقعا في العاصمة السورية بغداد قرب مقبرة باب الصغير بمنطقة باب مصلى.

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات