الخميس, ديسمبر 2, 2021

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

العثور على "مقبرة جماعية" تضم رفاة أطفال في حمام العليل جنوبي الموصل

عثر متطوعون من حشد عشائر جنوب الموصل، مركز نينوى شمال العراق، اليوم السبت، على مقبرة جماعية تضم عشرات الأطفال والرجال أعدمهم تنظيم داعش الإرهابي في وقت سابق.
وقال المقاتل في قوة “فرسان جبور” أحد فصائل حشد عشائر جنوب الموصل، عبد الله حسين، انه “وجد رفاة 60 شخصا داخل المقبرة في قرية الزكروطية التابعة لناحية حمام العليل جنوبي الموصل، تعود لرجال أمن منتسبين أعتقلهم تنظيم داعش من الناحية ومناطق أخرى جنوبية، مع عدد من المدنيين وبينهم أطفال لم ينمو شعر الذقن لديهم بعد”.
وأضاف حسين ان “تنظيم داعش نفذ عملية الإعدام رميا بالرصاص بحق المنتسبين والأطفال بأعمار صغيرة، في منتصف الليل قبل عدة شهور في الزكروطية عندما كانت تحت سطوته، ورمى جثثهم على الأرض في العراء”.
وتابع انه “خرجنا اليوم صباحا إلى المكان الذي رجح الأهالي وجود المقبرة فيه، وحفرنا الأرض حتى ظهرت الرفات أمامنا ولم نتمكن من إخراجها كلها سوى عدد منها، بانتظار الجهات المختصة والمعنية من الشرطة والصحة، لرفعها والتعرف على هويات الضحايا”.
يذكر ان القوات العراقية ومنذ انطلاق عمليات تحرير الموصل، عثرت على عدد من المقابر التي تظم رفاة المدنيين الذين اعدمهم تنظيم داعش الإرهابي خلال سيطرته على مناطقهم.
أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات