السبت, مايو 21, 2022

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

المساري يطالب الحكومة بالكشف عن مصير 500 مختطف من اهالي بابل

طالب النائب عن تحالف القوى الوطنية العراقية، أحمد المساري، رئيس الوزراء حيدر العبادي وقيادة عمليات بابل بتحمل المسؤولية القانونية والوطنية لـ 500 مختطف من اهالي بابل.
وقال المساري في تصريح له إن حالات الخطف والقتل مستمرة منذ ثلاث سنوات تجاه المواطنين في شمالي بابل على أساس طائفي من قبل ميلشيات منفلته دون رادع أو خوف خاصة خلال الشهرين الماضيين.
واضاف أن خلال هذا الأسبوع تم خطف اثنين من المواطنين في عمليات ممنهجة تهدف إلى اجراء تغيير ديموغرافي في المناطق المذكورة من خلال قتل وخطف مواطنيها ومنع عودة النازحين في جرف الصخر منذ ما يقارب ثلاثة أعوام.
وطالب المساري مجلس محافظة بابل وحكومتها المحلية بـان لا يقفوا موقف المتفرج ووضع حد للانتهاكات كي لا يتعرضوا للمساءلة القانونية مستقبلا. 

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات