السبت, ديسمبر 4, 2021

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

قيادي في الحشد الشعبي: هناك 15 الف عنصر امني في صلاح الدين بحاجة الى "تنقية"

كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون وعضو هيئة الرأي في الهيئة العليا للحشد الشعبي فالح الخزعلي، اليوم السبت، عن الحاجة إلى تنقية وتصفية المنتسبين الأمنيين في محافظة صلاح الدين، والبالغ عددهم 15 إلف عنصر، مبينا ان أعداد المتطوعين في الحشد العشائري لا تنسجم مع التطلعات.
وقال الخزعل ، إن “داعش دخل المحافظة بوجود هذا العدد من العناصر الأمنية”، مبينا ان “هناك ضرورة لإعادة تنقية وتصفية المنتسبين الأمنيين في محافظة صلاح الدين والبالغ عددهم 15 إلف عنصر خوفا من سقوط المحافظة مرة أخرى”.
وأشار إلى أن “أعداد الحشد العشائري في محافظة صلاح الدين لا تنسجم مع التطلعات”، لافتا إلى أن “هناك ألف مقاتل من الحشد العشائري يقاتلون مع القوات الأمنية وهو عدد قليل جدا”.
ودعا الى ان “يتحمل ساسة المحافظة وأبناؤها مسؤولية مسك وحماية المحافظة، بعد ان حرر الحشد الشعبي المحافظة وصان الارض والعرض”، مضيفا أن “ابناء الحشد الشعبي بذلوا الكثير من الدماء لطرد داعش”.
أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات