الأربعاء, مايو 18, 2022

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

مجلس نينوى : على الحشد الشعبي البقاء في المناطق المتفق عليها وعدم تجاوز صلاحياته

قال رئيس كتلة التآخي والتعايش بمجلس محافظة نينوى، سيدو جتو، كنا سابقاً قد طلبنا كمجلس محافظة نينوى بعدم مشاركة الحشد الشعبي في عمليات تحرير مدينة الموصل، والآن حيث شاركوا، نطالبهم بالبقاء في حدود المناطق المرسومة والمتفقة بشأنها، وخروجهم بهذا الشكل والصيغة غير مقبول.
وقال سيدو جتو في تصريح صحفي ،نحن كمجلس محافظة نينوى قررنا وبأغلبية الأصوات رفض مشاركة الحشد الشعبي في عمليات تحرير ما تبقى من محافظة نينوى ومدينة الموصل، لكن بعد ذلك عُقدت اتفاقيات وتمت مشاركة الحشد والفصائل الأخرى في العملية، وتم تعيين مناطق محددة للحشد، وللأسف تجاوز الحشد حدود صلاحياته ووقعت مشاكل كثيرة من قبله، وقام الحشد بقصف مواضع ومقرات قوات بيشمركة، ومع انهم قدّموا الإعتذار عما بدر منهم وشكلوا لجنة لتقصي الحقائق، لكننا نرغب في بقائهم في حدود الخطة المرسومة، وخروجهم من بنود الإتفاقية والتجاوز عليها غير مقبول من جانبنا.
واوضح جتو، ان المناطق التي حررتها قوات البيشمركة محمية الآن، لكن بعد تحرير الساحل الأيسر من مدينة الموصل نلاحظ بروز المشاكل والخلافات ،وذلك بسبب عدم وجود تنسيق وتعاون بين القوات المتواجدة، فهناك الحشد الشعبي غير متفاهم مع قوات مكافحة الإرهاب والجيش العراقي، كما ان هناك خلاف آخر بين هؤلاء وقوات الحشد التابعة لأثيل النجيفي، ويدفع المواطن الموصلي ضريبة كل هذه التناقضات والتجاوزات.

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات