الخميس, ديسمبر 2, 2021

 Facebook2  Instagram2  Twitter2  YouTube2

   

مجلس نينوى يكشف حقيقة مجزرة الموصل القديمة ويحذر من القصف العشوائي

أكد مجلس محافظة نينوى،السبت،عن صحة حصول مجزرة بحق المدنيين في الجانب الايمن لمدينة الموصل بالمنطقة القديمة جراء قصف التحالف الدولي،فيما حذر من استمرار القصف العشوائي كون المناطق مكتظة بالسكان.

وقال عضو المجلس نور الدين قبلان  ،ان “منطقة الموصل القديمة منكوبة بالفعل واكثر من 500 مدنياً بين طفل وشيخ وامرأة سقطوا ضحايا بين قتيل ومصاب القصف الجوي لطائرات التحالف الدولي”.

واضاف قبلان،ان “مناطق الجانب الايمن لمدينة الموصل يسكن فيها مايقارب الـ700 الف نسمة وبالتالي من الصعب القتال فيها”،مشيرا الى،ان “تنظيم داعش الارهابي يحتجز المدنيين كدروع بشرية ويقاتل القوات الامنية بين الازقة الضيقة”.

واشار الى ان “استمرار القصف بهذه الطريقة سيؤدي الى سقوط المزيد من الضحايا المدنيين”.

من جهته اكد قال رئيس مجلس محافظة نينوى بشار الكيكي، إن 200 شخص قتلوا في غارات شنها طيران التحالف الدولي وسلاح الجو العراقي على مناطق في غرب الموصل.

وأوضح الكيكي في تصريح لـ”CNN”،ان “أغلب القتلى هم من المدنيين في مناطق مثل الجديدة واليرموك، من بينهم نساء وأطفال،” لافتا إلى أن “أعضاء مجلس محافظة نينوى يطالبون القوات الأمنية العراقية وقف العمليات العسكرية في هذه المناطق على الفور إلى حين ضمان سلامة مئات الآلاف من المدنيين.”

من جهته أكد أريك باهون، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية أو ما يُعرف بالبنتاغون، شن التحالف لغارات في تلك المناطق، قائلا: “سنوفر المعلومات اللازمة لفريق الضحايا المدنيين لإجراء التحقيق اللازم

أخبار لها صلة

الأكثر قراءة

آخر التعليقات